اكتساب جنسية ثانية عبر “خيارات الصندوق” المقدمة من سانت كايتس ونيفيس بوصفها أحد الأصول المهمة للحياة العائلية

لندن، 26 من أبريل 2020 /PRNewswire/ — ضيف الأربعاء على سلسلة جديدة تم بثها على برنامج البث الصوتي “بودكاست” يصرح قائلاً إن لبرنامج الحصول على الجنسية مقابل الاستثمار دورًا مهمًا  في الأمن العائلي. تشغل بياتريس جاتي منصب رئيس الإدارة الاستشارية الحكومية لدى مؤسسة CS Global Partners الرائدة في مجال هجرة المستثمرين، وصرحت بأن اكتساب الجنسية الثانية يظل أحد الأصول المهمة بالنسبة لحامليها. يشير برنامج بودكاست إلى سانت كايتس ونيفيس بوصفها منشأ برنامج منح الجنسية مقابل الاستثمار ذائع الانتشار حاليًا.

The Sustainable Growth Fund is the fastest way to obtain second citizenship from St Kitts and Nevis

لذلك، تسعى العائلات عن طريق برنامج منح الجنسية مقابل الاستثمار إلى وسيلة أفضل لبلوغ خدمات أفضل في مجالي التعليم والرعاية الصحية فضلاً عن المرونة المتاحة أمامهم لزيارة أبنائهم الذين يدرسون في الخارج أو العيش بحرية أكبر. وقد أفادت السيدة جاتي بأنه وفي إطار القيود المفروضة في الوقت الحالي على التنقل في جميع بقاع الأرض فإن العديد من البلدان قد حدت من إمكانية دخول الرعايا الأجانب إليها، ولكن رعاياها والمقيمين فيها ما زالوا ينعمون بهذه الميزة.

وأدرفت السيدة جاتي: “نلاحظ في خضم هذه الجائحة العالمية أن العديد من البلدان قد أغلقت حدودها أمام الأجانب، إلا أن غالبيتها لم تغلق حدودها في وجه مواطنيها والمقيمين الدائمين فيها، ما يعني أن الجنسية الثانية تمثل أمرًا مهمًا بالنسبة لحامليها رغم مرور العالم بهذه الظروف الاستثنائية.”

تدير ساينت كايتس ونيفيس برنامجها “البلاتيني القياسي” لمنح الجنسية مقابل الاستثمار منذ عام 1984. وتوفر حاليًا أسرع مسار لاكتساب جنسية ثانية عن طريق خيارات يقررها الصندوق الاستثماري. وقد طرح تيموثي هاريس، رئيس وزرائها، في عام 2018 صندوق النمو المستدام المعروف اختصارًا بلفظ (SGF). وفي هذا الصدد، يستطيع المنقدمون للحصول على الجنسية مقابل الاستثمار، بعد اجتيازهم جميع الفحوص النافية للجهالة، رصد إسهام مباشر في أحد الحسابات المملوكة للحكومة في ذلك الصندوق. ومن شأن ذلك الإسهام أن يجعل عملية الحصول على الجنسية أكثر أمانًا وسرعة وشفافية، إذ يتسنى معه للحكومة تأكيد إيداع الأرصدة دون إبطاء.

وهنالك خيار إضافي لتسريع عملية الحصول على الجنسية وجواز السفر المقترن بها، وهي عملية منفصلة عن برنامج منح الجنسية مقابل الاستثمار – بحيث تبلغ مدتها 60 يومًا أو أقل. ويُطلق عليها “عملية التقديم المستجعل”؛ وهي خاصية تنفرد بها سانت كايتس ونيفيس.

وقد صرح لي خان، الرئيس التنفيذي لوحدة الجنسية مقابل الاستثمار في البلاد، أن صندوق النمو المستدام قد أُنشأ مع وضع الاحتياجات العائلية في الحسبان. وعلى المتقدم الأعزب تقديم إسهام قوامه 150 ألف دولار أمريكي ليؤهله للمشاركة في البرنامج.  وأما العائلة المكونة من أربعة أفراد فيمكنها الإسهام فقط بمبلغ 195 ألف دولار أمريكي على أن تضيف مبلغ 10 آلاف دولار أمريكي مقابل كل معول تضيفه إلى طلبها.  وتؤكد السيدة جاتي أن منطقة الشرق الأوسط، التي تتسم الأسر فيها بكبر عدد أفرادها، تظل منطقة رئيسة يواصل مواطنوها مسعاهم نحو الحصول على الجنسية مقابل الاستثمار.

لمعرفة مدى أهليتك أنت وأفراد عائلتك لاكتساب جنسية ثانية من سانت كايتس ونيفيس، تفضل بتصفُّح الموقع الإلكتروني لحكومتها.

صورة – https://mma.prnewswire.com/media/1159374/CS_Global_Infographic.jpg

للتواصل:
pr@csglobalpartners.com
www.csglobalpartners.com